عملاق أوروبا دخل على الخط ومفاجأة كبرى في الصيف المقبل.. ماذا يحدث مع صلاح؟

عملاق أوروبا دخل على الخط ومفاجأة كبرى في الصيف المقبل.. ماذا يحدث مع صلاح؟

رغم الضبابية التي لا تزال تحيط بمستقبل نجم الكرة المصري محمد صلاح، مع فريقه الإنجليزي ليفربول، فإن تقريرا لصحيفة “ميرور” البريطانية، كشف أن نادي برشلونة الإسباني “دخل على الخط”، وعرض على اللاعب الانتقال إليه الصيف المقبل.

وينتهي تعاقد محمد صلاح مع ليفربول في نهاية الموسم المقبل (صيف 2023)، ويحق له في يناير أن ينضم لأي ناد في حال لم يتوصل لاتفاق مع ناديه الإنجليزي.

وأوضحت صحيفة “ميرور” أن برشلونة أبلغ صلاح أنه “يمكن ضمه لكن في الصيف المقبل، كصفقة مجانية بعد انتهاء تعاقده”، لافتة إلى أن صلاح “وعد بدوره الفريق الكتالوني”.

وبعد أن تسلح برشلونة بصفقة حقوق تسمية ملعبه لصالح شركة “سبوتيفاي” مقابل ما يقرب من 235 مليون جنيه إسترليني، يسعى العملاق الإسباني لتجديد فريقه، استعدادا لخوض التحديات والفوز بالجوائز الرئيسية في الداخل والخارج.

ونوهت الصحيفة البريطانية إلى أنه “يُعتقد أن مفاوضات صلاح مع برشلونة كانت السبب الرئيسي وراء المماطلة للوصول لاتفاق على صفقة جديدة مع ليفربول”.

وأوضح التقرير أن مدرب برشلونة، تشافي هيرنانديز، يعتقد أنه سينجح في التعاقد مع مهاجم بايرن ميونخ، روبرت ليفاندوفسكي، وصانع ألعاب وولفرهامبتون، روبن نيفيز، قبل انطلاق الموسم المقبل.

وأضاف أن “هناك رأيين في ليفربول فيما يتعلق بالاحتفاظ بصلاح أم لا”، مشيرا إلى أن عدم تجديد عقد النجم المصري قبل انطلاق الموسم المقبل، سيجعل الفريق الإنجليزي منفتحا على العروض المقدمة له من أجل تحقيق استفادة مادية، وهو السيناريو الأصعب للمدير الفني يورغن كلوب.

وفي سياق متصل تراجع النجم السنغالي ساديو ماني، عن تصريحاته الأخيرة التي أثارت الجدل بين جماهير ليفربول، مؤكدا أنه كان “يمزح”.
وقبل أيام في مؤتمر صحفي لمنتخب السنغال، طرح على ماني رغبة “الجمهور السنغالي” منه بالرحيل عن ليفربول الإنجليزي والانتقال لناد آخر، فجاء رده مفاجئا.

وبعد سؤال حول مستقبله الكروي، قال ساديو ماني: ” 60 إلى 70 بالمئة من السنغاليين يريدون رحيلي عن ليفربول. سأفعل ما يريدون (الرحيل عن ليفربول). سنرى قريبا”.

وأاثرت تصريحاته جدلا كبيرا بين جماهير ليفربول، واعتبروها الأشارة الأوضح عن رحيل ماني عن “الريدز”، خاصة مع انتشار الأخبار التي تشير لرغبة اللاعب بالانتقال.

ولكن ماني تراجع عن تصريحاته الأخيرة، مساء السبت، بعد الأخبار الكثيرة التي ظهرت حول “رغبته بالرحيل تلبية لمطالب السنغاليين”.

وقال ماني: “تحدثت يوم أمس مازحا وبشيء من الفكاهة وانتشر الخبر في كل مكان”.

وأضاف: “ليفربول هو فريق أحترمه كثيرا، الجماهير احتضنتني منذ اليوم الأول. أما بالنسبة لمستقبلي مع الفريق فسنرى لاحقا ماذا سيحصل”.

سكاي نيوز بالعربي

مواضيع قد تهمك

مواضيع قد تهمك

مواضيع ذات صلة