صبية لبنانية تفجر فضيحة جنسية من العيار الثقيل في سوريا (فيديو)

صبية لبنانية تفجر فضيحة جنسية من العيار الثقيل في سوريا

ملاحظة: المادة من موقع أورينت نت ومنقولة حرفيا

عرّت سيدة لبنانية عدداً من كبار القادة الأمنيين لدى ميليشيا أسد بمن فيهم ماهر الأسد ومدير مكتب الأمن الوطني علي مملوك، واللواء أحمد ديب رئيس المخابرات العامة وحيدرة سليمان، وذلك لتورطهم بأنشطة القمار والمخدرات والابتزاز والدعارة في دمشق فضلاً عن عمليات التصفية والقتل.

وفي عدة تسجيلات مصورة رصدتها أورينت نت روت سيدة لبنانية تدعى زينة عاصي قصة هروبها من سوريا إلى لبنان بعد اعتقال زوجها وتلفيق تهم له بسبب خلافات مع شبيح كبير يدير صالة للقمار بدمشق.

وخلال التسجيلات أوضحت السيدة أن عائلتها تشتت بسبب شبيح كبير يدعى سامر الحمصي يهيمن على منطقة الدويلعة ويدير داراً كبيرة للقمار في حي أبو نوري داخلها، تحت أعين كبار ضباط الأمن لدى ميليشيا أسد، حيث يتولى ضابط يدعى فراس سليطين حماية دار القمار يومياً بواسطة سيارة شرطة من طراز أوبل تقف أمام تلك الدار.

وقالت السيدة إن المدعو سامر الحمصي أقدم على سجن زوجها بتهمة القمار وقام بضربها ووضع كاميرات مراقبة وحرس على باب منزلها مستغلاً الصلاحيات الممنوحة له من اللواء أحمد ديب رئيس فرع أمن الدولة في الخطيب.

وأضافت أن الشرطة بعد أن أوقفت زوجها “سامي مارينا” في مخفر العباسيين صادرت هاتفه ليقوم النقيب عامر حسن بإرسال ما بداخله من فيديوهات خاصة لسامر الحمصي من أجل ابتزازها.

وتحت الضغوط والتهديد، اختبأت السيدة بدير الراعي الصالح بباب توما، وعمل الحمصي على إخراجها منه بتهمة ترويج المخدرات.

وأكدت السيدة أن الحمصي برفقة شريكه خالد عارف ضالع في قتل راقصة وشخص يدعى “أحمد التخا” وشخص آخر يدعى “راني حماتي” وكذلك ينشط في تجارة المخدرات بغطاء من بسام خضور الضابط في الأمن السياسي.

كما كان يقوم بتصريف الأجهزة الكهربائية التي يقوم بتعفيشها النقيب غاندي مقصود الضابط بالفرقة الرابعة من مدن حرستا وداريا والغوطة.

ولم توضح السيدة سبب العداء بين زوجها وسامر الحمصي إلا أنها قالت في أحد الفيديوهات إن الحمصي لا يريد أن يسمح لأحد بمنافسته في دور القمار.

حيدرة سليمان يورط ماهر الأسد وعلي مملوك
السيدة في تسجيل آخر أكدت أنه بعد هروبها إلى لبنان ونشرها تسجيلات عن قصتها عبر حساباتها على يوتيوب تواصل معها حيدرة بهجت سليمان المقرب من عائلة الأسد.

وزعم حيدرة بداية أنه سينصفها وزوجها من الحمصي وأنه مكلف من ماهر الأسد وعلي مملوك لحل مشكلتها وبالفعل نشر منشوراً عبر صفحته الشخصية دفاعاً عنها وعن زوجها.

لكن، ووفقاً للسيدة، سرعان ما انقلب حيدرة عليها بعد لقائه بالحمصي بسبب صديق مشترك بينهما كان حيدرة يقتني المخدرات عن طريقه.

وعقب ذلك، بدأ حيدرة يكيل التهم والإساءات والشتائم عبر صفحته على فيسبوك للسيدة ويهددها، وبالفعل رصدت أورينت عدداً من تلك المنشورات ما يؤكد تورط حيدرة في القضية.

وفي أحد المنشورات اتهم السيدة بأنها تقوم بتوريطه وسامر الحمصي وخالد عارف وقائد ميليشيا كتائب البعث جهاد بركات، وزعم أنها وزوجها وشخصاً آخر يدعى خلدون بركات مرتبطون بإسرائيل ويشرفون على موقع للقمار طورته شركة إسرائيلية.

كما رصدت أورينت منشوراً لصفحة موالية تؤكد تورط سامر الحمصي بسرقة أرض من أملاك الدولة ليبني حديقة حيواناته الخاصة ولا سيما أنه من أمهر مروضي الحيوانات البرية المفترسة وفقاً للصفحة الموالية.

ويعرف حيدرة سليمان بتشبيحه لصالح عائلة أسد، فيما كان والده بهجت سليمان أحد رجالات النظام الأمنيين لعائلة أسد وكان له دور بارز في عمليات قمع السوريين والبطش بهم لسنوات طويلة قبل موته العام الماضي.

مواضيع قد تهمك

مواضيع قد تهمك

مواضيع ذات صلة