18 طريقة أمريكية لمحاسبة بوتين.. الوقت يضيق والغزو يلوح بالأفق

سوشال: متابعات

18 طريقة أمريكية لمحاسبة بوتين.. الوقت يضيق والغزو يلوح بالأفق

قالت نائبة وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية فيكتوريا نولاند، إن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن حضرت 18 احتمالا للرد في حالة “الغزو الروسي” لأوكرانيا.

وأضافت نولاند، في مقابلة نشرت اليوم السبت في صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية: “مبدئيا لن أتحدث عن السيناريوهات الـ18 المختلفة. سأقول فقط إننا مع الحلفاء على استعداد للتسبب بألم حاد بشكل سريع إذا اتخذت روسيا أي خطوة [عدوانية]”.

وشددت نولاند على أن العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة والدول الأوروبية على روسيا قد تختلف عن بعضها البعض.

وقالت: “أحيانا يكون أصعب علينا من أوروبا القيام ببعض الأشياء، من الصعب علينا، وأحيانا يكون العكس”.

وفي وقت سابق، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي، دون تقديم أي دليل، إن الولايات المتحدة “حددت” توقيت “الغزو” الروسي لأوكرانيا. ووفقا لها، قد تختلق موسكو الذريعة الضرورية لمثل هذه الأعمال.

ونفت روسيا مرارا وجود أي خطط لديها لشن أي “جهوم” على أوكرانيا، ورفضت الاتهامات الغربية والأوكرانية بذلك.

ووصفت السفارة الروسية في واشنطن، تصريحات البيت الأبيض بشأن توقيت “غزو” روسيا لأراضي أوكرانيا، بالمعلومات المضللة، واعتبرتها بمثابة ضغط إعلامي.

أعلنت فيكتوريا نولاند نائبة وزير الخارجية الأمريكي أن واشنطن تعمل مع ألمانيا والاتحاد الأوروبي على تأجيل بدء تشغيل أنبوب “السيل الشمالي 2” لضخ الغاز الروسي إلى ألمانيا.

وقالت نولاند خلال مؤتمر صحفي لها، يوم الثلاثاء: “ما نقوم به الآن هو العمل مع الألمان والاتحاد الأوروبي على إطالة أمد دراسة تشغيل الأنبوب. والحكومة الألمانية قد اتخذت خطوات ملموسة بهذا الاتجاه”.

وأضافت أن برلين أكدت استعدادها لوقف المشروع في حال “العدوان الروسي” ضد أوكرانيا.

وأشارت نولاند إلى أن أمام روسيا “خيارين” في ما يخص الوضع حول أوكرانيا وهما إما الدبلوماسية أو المجابهة التي ستؤدي إلى “عواقب واسعة النطاق”.

وأضافت أنه في حال “زعزعة الاستقرار” في أوكرانيا من قبل روسيا، ستعمل واشنطن مع حلفائها وشركائها على إجبار موسكو على دفع “ثمن باهظ”، مؤكدة أن واشنطن سترد “بإجراءات اقتصادية واسعة، بما فيها تلك التي لم تستخدم بعد”.

يذكر أن روسيا رفضت مرارا الاتهامات الغربية بشأن التحضيرات للعمل العسكري ضد أوكرانيا، ونفت وجود أي خطط من هذا القبيل لديها.

المصدر: “نوفوستي”

مواضيع قد تهمك

مواضيع قد تهمك

مواضيع ذات صلة