هجوم جوي على سوريا يضرب موقعا عسكريا حساسا- خسائر كبيرة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

هجوم جوي على سوريا يضرب موقعا عسكريا حساسا- خسائر كبيرة

لقي 4 مسؤولين إيرانيين وعراقيي الجنسية حتفهم، جرّاء استهداف كبرى مستودعات الذخيرة التابعة لـ “الحرس الثوري” الإيراني في بادية تدمر وسط سوريا بعد منتصف الليل.

مقتل 4 مسؤولين إيرانيين وعراقيين تابعين لـ “الحرس الثوري” بتدمر
وفي التفاصيل، استُهدف مستودع قذائف وصواريخ من قبل الطيران الحربي الاسرائيلي في تمام الساعة الثالثة والنصف بعد منتصف الليل بغاراتٍ جوية أدّت إلى تدميره بشكلٍ كامل في محيط بلدة العامرية شرق حمص.

وأكد مصدرٌ خاص لوكالة “ستيب” الإخبارية، أنّ الاستهداف نجم عنه مقتل عدد من القياديين في الحرس الثوري الإيراني عُرف منهم:

( مشعل النصراني: عراقي الجنسية – مهدي العبودي: عراقي الجنسية – سيد نور علي: إيراني الجنسية) وهم القيادات المسؤولة عن مستودعات الذخيرة في ريف حمص الشرقي وسط البادية السوريّة.

وأشار المصدر ذاته للوكالة أنّ الانفجارات التي سُمعتْ في منطقة العامرية ناجمة عن انفجارات الذخيرة داخل المستودع بعد استهدافٍ من قبل الطيران الاسرائيلي وسط تكتم كبير من قبل الحرس الثوري الإيراني وقوات النظام السوري.

ووثقت عدسة وكالة “ستيب” لحظة حدوث الانفجارات التي سمع دويها في مناطق متفرقة من بادية ريف حمص الشرقي والناجمة عن انفجار الذخيرة داخل المستودعات التي جرى استهدافها من قبل الطيران في محيط منطقة العامرية.

وتشهد المنطقة المذكورة، منذ صباح اليوم استنفاراً أمنيّاً كبيراً في صفوف قوات النظام والفصائل الإيرانية المتمثلة بحركة “النجباء” و”حزب الله” ولواء “فاطميون” في كامل المنطقة عبر تسييرهم دوريات ونصبهم حواجز طيارة وسط عملية رفع الانقاض عن مكان الاستهداف.
ستيب نيوز

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.