تركيا تصطاد قياديا كبيرا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال: متابعات

طائرة مسيرة تركية تستهدف مسؤولاً في “الإدارة الذاتية” شمال سوريا

استهدفت طائرة مسيرة تركية، سيارة كانت تقل مسؤولاً في “الإدارة الذاتية” المسيطرة على غالبية شمال وشرق سوريا، ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة ثلاثة آخرين، وفق ما أعلنت “قوى الأمن الداخلي” (أسايش) التابعة لـ”الإدارة”.

وقالت “أسايش” في بيان، إن سيارة كانت تقل الرئيس المشترك لمجلس العدالة الاجتماعية التابع لـ”الإدارة الذاتية” في عين العرب بريف حلب شمال سوريا بكر جرادة، تعرضت لاستهداف من طائرة مسيرة تركية، ما أدى إلى إصابته ومقتل اثنين من عاملي “الإدارة” وإصابة اثنين من المدنيين.

واعتبرت أن الاستهداف “محاولة جديدة تهدف إلى ترهيب المدنيين الآمنين، وضرب الاستقرار في مناطق قوات سوريا الديمقراطية (قسد)”، وفق البيان.

وكانت تقارير إعلامية، أشارت إلى أن الهجوم أسفر عن مقتل قياديين من “قسد”، التي فرضت عقب الهجوم طوقاً أمنياً حول مكان الاستهداف، ومنعت أي شخص من الاقتراب. بحسب الشرق سوريا.

أول حراك لمبعوث بوتين الخاص حول سورية.. ماذا تخطط موسكو؟

موسكو تعتزم عقد اجتماع بصيغة “آستانا” على هامش مباحثات اللجنة الدستورية
يعتزم الوفد الروسي عقد اجتماع بصيغة “آستانا” مع الجانبين التركي والإيراني، على هامش الجولة السادسة من اجتماعات اللجنة الدستورية السورية المنعقدة في جنيف، بحسب تصريح المبعوث الرئاسي الخاص إلى سوريا ألكسندر لافرنتييف.

وقال لافرنتييف إنه لا يمكن ممارسة أي تأثير أو ضغط على الحوار “السوري الداخلي”، مشيراً إلى أن وجود الوفد الروسي في جنيف مع الوفدين التركي والإيراني بهدف المساعدة في تعزيز العملية السياسية، مبدياً آمال بلاده بتجاوز الصعوبات السابقة والعمل على الدستور نفسه.

ونقل لافرنتييف ترحيب موسكو باستئناف اللجنة الدستورية السورية، مشدداً على أن جميع المندوبين في اللجنة الدستورية عازمين على تحقيق اتفاقات خلال الجولة السادسة من المحادثات في جنيف، بحسب وكالة “تاس” الروسية.

والاثنين الماضي، بدأت الجولة السادسة من اجتماعات اللجنة الدستورية السورية بحضور وفود النظام والمعارضة والمجتمع المدني في مكتب الأمم المتحدة بجنيف، بعد توقف دام تسعة أشهر.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.