زلزال يضرب بنية قسد.. وتصريحات داخلية غير مسبوقة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال: متابعات

زلزال يضرب بنية قوات قسد.. وتصريحات داخلية غير مسبوقة

اتهمت شخصيات سياسية كردية في سوريا، حزب “الاتحاد الديمقراطي” (PYD)، بالتفرد في قرار الأكراد بمناطق سيطرة “الإدارة الذاتية” في شمال وشرق سوريا، على خلفية تحركه محلياً وإقليمياً ودولياً، ورفضه التشارك في القرار مع “المجلس الوطني الكردي”.

وقال القيادي في حزب “يكيتي” (أحد أحزاب المجلس الوطني الكردي) فؤاد عليكو، الثلاثاء، إن حزب “الاتحاد الديمقراطي” الذي يحاول الاستحواذ على القرار الكردي، يمثل شريحة من الأكراد، ولكن لا يمثلهم جميعاً.

وتحدث عن عدم وجود تفاهم سياسي بين واشنطن و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، معتبراً أن ما جمع بينهما هو محاربة تنظيم “داعش”.

وأضاف عليكو أن واشنطن غير مستعدة للتضحية بعلاقاتها مع تركيا من أجل “قسد”، فالوجود الأمريكي مرتبط بمحاربة تنظيم “داعش” وتحجيم دور إيران، وليس حماية “قسد” أو “الاتحاد الديمقراطي”، بحسب موقع “العربي الجديد”.

ورأى أن “الاتحاد الديمقراطي” سيبقى “ضعيفاً، ما لم يفكّ ارتباطه بحزب العمال الكردستاني (PKK)”، مؤكداً أنه لا يمكن فصل مصير منطقة شرق الفرات عن مصير سوريا ككل، وأنه ما من حلول جزئية.

من جهته، اعتبر صالح كدو، سكرتير حزب “اليسار” الكردي (أحد أحزاب الوحدة الوطنية الكردية التي يقودها حزب الاتحاد الديمقراطي)، أن زيارة وفد “مجلس سوريا الديمقراطية” (مسد) إلى موسكو، تصبّ في مصلحة النظام السوري.

وأوضح كدو أن روسيا تخدم حتى الآن مصالح النظام، وتسعى إلى العمل على استعادة سيطرته على كامل الأراضي السورية، ولم تمارس أي ضغط على النظام لخوض مفاوضات العملية السياسية. وفق الشرق سوريا.

اقرأ أيضا:

موقف تركيا الثابت يثير حفظ الروس.. والكرملين يستشيط غضبا

أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن روسيا لن تترك من دون اهتمام تصريح تركيا بعدم الاعتراف بانتخابات مجلس الدوما (النواب) في شبه جزيرة القرم الروسية.

وعلّقت زاخاروفا بذلك على تصريح المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، تانجو بيلجيتش، الذي قال فيه إن نتائج انتخابات مجلس الدوما التي جرت في 17-19 سبتمبر 2021، فيما يتعلق بشبه جزيرة القرم “ليس لها قوة قانونية بالنسبة لتركيا”.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية إن “تركيا تعلم جيدا أن القرم هو جزء سيادي من الاتحاد الروسي، وتعلم جيدا أننا لن نترك من دون اهتمام مثل هذه التصريحات”.

أعلن المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف أن روسيا لا تقبل ادعاءات أنقرة حول عدم شرعية الانتخابات في القرم الروسية، ولا تخفي ذلك عن الجانب التركي.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.