فرنسا ترفع الكـ.ـرت الأحـ.ـمر بوجـ.ـه بشار الأسد- بيان رسمي

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال: متابعات

فرنسا ترفع الكـ.ـرت الأحـ.ـمر بوجـ.ـه بشار الأسد- بيان رسمي

قالت وزارة الخارجية الفرنسية إن الانتـ.ـخابات الرئاسية التي يعتزم نظـ.ـام الأسد إجراءها خلال الأيام المقبلة “باطـ.ـلة ولا شـ.ـرعية لها، لأنها تفـ.ـتقر للمعاير اللازمة، ولا تـ.ـسمح بالخـ.ـروج من الأز.مة”.

واعتبرت الناطقة باسم الخارجية الفرنسية آنيـ.ـيس فون دير مول أن هذه الانتخابات تشـ.ـبه الانتخابات التشريعية التي أجراها النظام العام الماضي، مشيرة إلى أنها “لا تسـ.ـتوفي الشروط وتفتـ.ـقر للمعايير”.

وأضافت المسؤولة الفرنسية أنه “بالنسبة لنا هذه الانتخابات باطـ.ـلة ولا جدوى منها، إنها لا تعـ.ـطي شـ.ـرعية سياسية للنظام ولا تؤدي إلى الخروج من الأزمة”.

وأكدت جـ.ـاهزية الاتحاد الأوروبي لدعم انتـ.ـخابات “حرة ونظامية” في سوريا، وفق معايير القانون الدولي، وتحت إشراف الأمم المتحدة، يشارك فيها السوريون في الخارج والداخل بالإضافة الى اللاجـ.ـئين.

وسمحت فرنسا لسفارة نظام الأسد في باريس بإجراء الانتخابات الرئاسية، ومشاركة السوريين المقيمين على أراضيها فيها، في حين أعرب وزير خارجية النظام فيصل المقداد عن أمله في “أن تكون الموافقة الفرنسـ.ـية لإجراء الانتخابات في السفارة السورية بباريس، خطوة في الاتجاه الصحيح”، مضيفاً أنه “علينا أن نراقب التطورات أكثر”.

وفي السياق، أدان نظام الأسد قرار الحكومة الألمانية منع السوريين على أراضيها من المشاركة بانتخاباته الرئاسية في سفارته في برلين. وقالت وزارة خارجية النظام في بيان، إن “هذا القرار الجائر للحكومة الألمانية يشكل انتهاكاً سافراً لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية وإخلالاً منها بالالتزامات التي ترتبها هذه الاتفاقية على الدولة المضيفة”.

وأضاف البيان أن “القرار يشكل اعتداءً فاضحاً على حقوق وحرية السوريين، ومحاولة يائسة لمصادرة قرارهم بالمشاركة في هذا الاستحقاق الوطني الهام، ويفضح زيف الديمقراطية التي تتشدق بها الحكومة الألمانية”.

وكانت الحكومة الألمانية، من بين دول أخرى، منعت إجراء التصويت على انتخابات “الرئاسة السورية” داخل سفارة النظام بالعاصمة الألمانية برلين.

المصدر: صحيفة المدن

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.