تركيا تبدأ مشروعاً محلياً لتطوير مقاتلات F-16

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

سوشال

أطلقت شركة الصناعات العسكرية والإلكترونية التركية (أسيلسان) مشروعا جديدا لتطوير الرادارات الأمامية لمقاتلات الـ F-16، بجيل حديث من الرادارات المحلية.

ويهدف المشروع الجديد، بحسب بيان لأسيلسان، نقلته وكالة الأناضول، إلى تلبية احتياجات القوات المسلحة التركية وتعزيز قدراتها بأنظمة محلية، بالإضافة إلى توسيع نطاق تصنيع هذه الأنظمة لتستخدم أيضا في الرادارات ذات الأغراض المدنية، وتصديرها لاحقا.

ومن المقرر أن تحدث أسيلسان رادارات الـF-16، بأخرى حديثة تعمل بتكنولوجيا يطلق عليها “AESA”.

ووقعت أسيلسان في هذا الخصوص اتفاقا مع هيئة الصناعات الدفاعية التابعة للرئاسة التركية.

ومن خلال الرادارات المحلية التي ستطورها أسيلسان سيكون بمقدور مقاتلات F-16 لدى القوات المسلحة التركية، القيام بمهام تحديد الأهداف ومتابعتها ومراقبتها بشكل دقيق، وإصابة أهدافها جوا أو من الجو إلى الأرض.

وكانت قد تلقّت مؤسّسة الصناعات الدفاعية التركية “أسيلسان” أول طلبات شراء سلاحها الجديد “نفر” ذي خاصية التحكّم عن بعد، الذي اجتاز كافة التجارب والاختبارات.

وبعد مشاركة سلاح “نفر” في المعرض الدول للصناعات الدفاعية “IDEF 2017” في إسطنبول، تلقّت الشركة أول عرض لشرائه من دولة لم يتم الكشف عن اسمها بعد، بحسب ما ذكرت الصحافة التركية، يوم الاثنين.

ويُدرج سلاح “نفر” ضمن عائلة منظومة الأسلحة الآلية ذات خاصية التحكّم عن بعد “UKSS”، التي بإمكانها أن تحدّد مسافة الهدف وسرعته والمسار الذي سيسلكه، مع مراعاة حالة الطقس وترجيح الطريقة المثلى للرمي.

ويمكن التحكّم بها عن طريق لوحة تحكّم عن بعد، ما يؤمّن الحماية الكاملة للجنود في الميدان.

وقدّمت الشركة عرضاً للمجلس الاستشاري للصناعات الدفاعية التركية من أجل سدّ احتياجات الجيش من سلاح “نفر”.

ويعدّ “نفر” الذي طوّرته “أسيلسان” خياراً مثالياً بالنسبة إلى الدول التي يتم فيها استخدام أسلحة حلف شمال الأطلسي “ناتو”، وكذلك بالنسبة إلى الدول التي تستخدم الأسلحة الروسية.

ويمكن تثبيت مدافع آليّة عيار 25/30 مم وكذلك صواريخ مضادّة للدروع عليه. وهو فريد من نوعه في الأسواق من حيث خفّة وزنه وإمكانية تركيب بصريات كهروضوئية عليه، إضافة إلى تركيب سلاح محوري عيار 7.62، وكذلك من حيث صورته الظلّية المنخفضة وبقيّة القدرات التي يتميّز بها.

وتم إنتاج وتطوير “نفر” بإمكانات تركية خالصة، ويمكن استخدامه بشكل متحرّك في كافة الظروف ليلاً ونهاراً، كما يمكن من خلاله استهداف الأجسام الثابتة والمتحرّكة، وأيضاً يمكن استخدامه على العربات والمنصّات الثابتة.

أنظمة الأسلحة ذات التحكّم عن بعد التي طوّرتها “أسيلسان” التركية تُستخدم على متن أكثر من 40 عربة مختلفة في 14 دولة، كما يتم استخدامها في أكثر من ألفي نقطة حول العالم.

ويتميّز نظام “نفر” الجديد أيضاً بمراقبة الهدف بشكل آليّ، وإجراء حسابات باليستية، وكشف المسافة ليزرياً، ووظائف التحكّم في إطلاق النار عبر الحاسوب، وإحصاء عدد الطلقات، والتحذير من قرب انتهاء الذخيرة.

الأناضول، ووكالات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآن

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.