شاهد: احتفالية كبيرة وكيكة لمجرد أنه شارك في برنامج الاتجاه المعاكس

كتب نجيب الأحمد:

شارك الأكاديمي الكويتي الدكتور عايد المناع في الحلقة الأخيرة مدافعاً عن السعودية التي قال عنها الرئيس الأمريكي قبل أيام: لولا المملكة السعودية لكانت إسرائيل في ورطة كبيرة في الشرق الأوسط، مما يعني أن السعودية هي أكبر الداعمين للدولة العبرية رغم أنها لا تقيم معها علاقات دبلوماسية مباشرة.

وقد وصف مقدم البرنامج فيصل القاسم العلاقات السعودية الإسرائيلية بالعادة السرية التي أصبحت علنية.

وقد وجد الدكتور المناع نفسه في موقف حرج جداً، فلم يستطع الإجابة على أي من اسئلة المذيع ولا المحاور الآخر الدكتور إبراهيم حمامي. وكان يلجأ دائماً إلى الصراخ والنفي. وقد خرج من الحلقة مهزوماً. وقد علق المغرد محمد المري قائلاً: “والله عظيمة يالجزيرة
يعني المناع ضيف شبه يومي في قناة 24 ولم ير صورته على كيكة إلا بعد أن استضافته الجزيرة. هنا الفرق.” وقال عمر عبد العزيز ساخراً: “احتفالية وكيكة عشان شارك بالاتجاه المعاكس؟ اجل لو شارك بحفر الخندق قدام قطر وش كان سويتوا ??.”

لكن مع ذلك فقد أقامت له قناة السعودية 24 التي يديرها وزير الذباب الالكتروني سعود القحطاني احتفالاً كبيراً، لأنه فقط استطاع أن يصرخ في البرنامج دون أن يقول كلمة مفيدة واحدة.

وقد وصف أحد المشاهدين التكريم السعودي لمناع قائلاً: لاتستغرب،اذا السعوديون احتفلوا بانتصارهم وأقاموا الدنيا ولم يقعدوها في انتصارهم بألعاب الفيديو،(اللعبه التي انشأها الذباب الالكتروني بأنهم انتصروا على ايران)،بجد احتفلوا وباتوا يتقبلون التهاني بانتصارهم، وقتذاك سخر منهم جمال خاشقجي، وقال لهم الانتصارات في العالم الافتراضي تبقى في العالم الافتراضي. الى أي درك وصل هؤلاء.على كل حال: لم أفهم بشو انتصر المناع، خاصة وأن المذيع مسح به الارض.

وهذا التصرف السعودي المضحك،ان دل على شيء انما يدل على انهم مأزومون،ويبحثون عن انتصارات وهميه لاتسمن ولاتغني من جوع.

شاهد الاحتفالية

 

رابط الحلقة التي شارك فيها المناع:

مواضيع ذات صلة