عباس النوري: أصوات المؤذنين تسبب الأذية السمعية

عباس النوري: أصوات المؤذنين تسبب الأذية السمعية

انتقد الفنان السوري عباس النوري أصوات بعض المؤذنين في دمشق، معتبرا أن البعض منهم يسبب الأذية السمعية.

وقال “النوري”، “هناك مؤذنون غير مؤهلين لرفع الأذان، مفضلا الإشارة بعلامة عند حلول موعد الأذان، بدلا من استماع أصوات بعض المؤذنين الذين يسببون الأذية”.

وأضاف أن “الطريقة التي يتم بها تنبيه غير القادرين على السمع بحلول موعد الآذان أيام زمان، كانت أفضل”.

وقال “النوري”، “كان هنالك تقليد يقوم بإنزال وعاء أحمر اللون، بغية إعلام الأشخاص الطرشان بحلول موعد الأذان والصلاة”.

وأردف “أنا أؤكد أن الوعاء الأحمر أجمل بكثير من صوت بعض الأذانات التي تخدش الأذن”.

وواجه “النوري” انتقادات واسعة من الجمهور، ولم تكن انتقادات عباس النوري لأصوات المؤذنين هي الأولى، حيث كررها في عدة لقاءات سابقة له.

واعتبر البعض أن النوري تطاول على المقدسات الدينية، مطالبينه باﻻعتذار.

يشار إلى أن عباس النوري يطلق باستمرار تصريحات تثير الجدل بين المتابعين، كان آخرها أنّه اعتبر صلاح الدين الأيوبي “كذبة”.

وفي سياق آخر تحدث السوري عباس النوري عن علاقته بزوجته “عنود خالد” ، مؤكداً أنه لا يفكر حتى مجرد تفكير بطلاقها مفجراً مفاجأة بأن العصمة بيدها وليست بيده.

وقال النوري خلال حلوله ضيفاً على برنامج “كتاب الشهرة” على قناة “الجديد” اللبنانية مع الإعلامي علي ياسين: “مش ممكن أعمل هيك مع زوجتي لا بالمزح ولا بالجد، وبعدين العصمة بيد زوجتي وليست بيدي، هي اللي بتطلقني.. من زمان رفعت الراية فهي كل شيء”.

حديث النوري عن زوجته
وأضاف النوري متحدثا عن زوجته الكاتبة عنود خالد: “لم تكن أول امرأة بحياتي، لكنها كانت أول حب، ولم تكن أول تجربة بحياتي لكن كانت أول حب وانا أول ما شفتها في شي بداخلي قال هذه زوجتك”.

وأضاف النوري: “لغاية الآن هناك الكثير من الأمور المتعلقة بشخصيتي وعلاقتي مع الدنيا قائمة على هذه البوصلة الأساسية التي اسمها “عنود” وعلى عقلها وقدرتها وشفافيتها وعاطفتها وبراءتها وسطوتها”.

زوجته كانت تخاف عليه
وبين أن زوجته كانت تخاف عليه وليس منه وكانت تقول أنه إذا لم يعرفه الناس في الشارع ويقتربون منه فالأمر موجع أكثر من أن ترى كل الناس تقترب منك وتقبلك”.

وعما إذا كان يطلب من ابنه الزواج من امرأة تشبه أمه قال: “لا أستطيع أن أقول له ذلك رغم أني أتمنى ذلك ولكن لا أنا ولا والدته نفرض عليه أي أمر فعلاقتنا العائلية ليس فيها سطوة الأب. فلا أريد أن أكرر أبي. ومع ذلك فأنا لديّ عيوب ولا أخجل من عيوبي وأتمنى أن يحاكمني اولادي على أخطائي”.

من جهة أخرى وعلى الصعيد الفني كان عباس النوري قد حقق حضوراً مميزاً في الموسم الرمضاني الفائت حيث شارك ببطولة مسلسل “البيئة الشامية” “حارة القبة” للمخرجة رشا شربتجي و”مع وقف التنفيذ” للمخرج سيف الدين سبيعي.

مواضيع قد تهمك

مواضيع قد تهمك

مواضيع ذات صلة